عقارات

في يومه الثاني.. 5 جلسات عمل في ملتقى القصيم العقاري


واصل ملتقى القصيم العقاري الذي تنظمه غرفة عنيزة، أعماله لليوم الثاني على التوالي بعقد 5 جلسات عمل ناقشت جملة من القضايا المتعلقة بقطاع العقار، بمشاركة نخبة من الخبراء والمختصين.
وفي ورشة عمل “الوساطة العقارية” تناول المتحدث الرسمي للهيئة العامة للعقار تيسير المفرج تأثير نظام الوساطة العقارية بما يسهم في حوكمة الأعمال وزيادة فرص الاستثمار.
وأوضح أن الهدف منه تنظيم النشاط وتقديم خدمات مبتكرة والحد من المنازعات العقارية، لافتًا إلى صدور 18 تشريعًا عقاريًا منذ عام 2016.

أول نظام للتسجيل العقاري

وفي ورشة عمل ” التسجيل العيني للعقار”، قال مدير إدارة عمليات التسجيل العيني بالهيئة العامة للعقار م. زياد القرعاوي، أن أول نظام للتسجيل العقاري صدر عام 1423هـ، وأن التسجيل العقاري يعزز ثقة المشترين، فيما تحدد البيانات الجيومكانية اختيار أماكن تطبيق النظام.

وفي ورشة “التقييم العقاري”، قال المتحدث الرسمي للهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين سعد البيز، إن التقييم يسهم في تعزيز ثقة المستثمرين، وإن 42 ألفًا استفادوا من البرامج التدريبة التي قدمتها أكاديمية تقييم التابعة للهيئة.
وأوضح أن تقييم العقار يمثل 69% من بين فروع التقييم التي تشمل أيضًا المركبات والمعدات والمعادن الثمينة والمنشآت.وأوضح محمد الشويعر من شركة تلال العقارية في ورشة “استراتيجات التسويق العقاري الحديثة”، أن التسويق العقاري أسهم في تحفيز الاستثمار وخلق فرص العمل، فيما لعبت التقنية دورًا مهمًا في زيادة مبيعات العقار، مسشهدًا في ذلك بمنصة “سكني” التي تقدم أكثر من 250 خدمة، ويوجد بها نحو 3 ملايين، وأسهمت في زيادة نسبة تملك المواطنين للمنازل.
وفي ورشة عمل “التصميم الداخلي خطوة بخطوة”، استعرض م. نواف الدخيل من شركة سينس ديزاين، أنواع التصاميم الداخلية ونماذجها، مشيرًا إلى أهمية ميزانية العميل في اختيار خامات التصميم، وتأثير وأهمية قطع الأثاث والإكسسوارات في إضفاء اللمسة النهائية للتصميم الداخلي للمنزل.

ملتقى القصيم العقاري يواصل أعماله لليوم الثاني - اليوم



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى